افضل طريقة لممارسة الرياضة

افضل طريقة لممارسة الرياضة

التقليل من نسبة الإصابة ببعض الأمراض مثل مرض السكري وأمراض القلب والشرايين والكلسترول والبرد، المحافظة على الوزن، والحصول على ذاكرة أفضل بالأضافة إلى زيادة الثقة بالنفس والمحافظة على الوزن. كلها أسباب تجعل من الرياضة شيئا هاماً جدا ينبغي إتباعه في حياتنا اليومية. ولكن كما تعرفون للرياضة أسس وقواعد معينة ينبغي إتباعها.لذلك نقدم لكم اليوم هذه المقالة بعنوان افضل طريقة للممارسة الرياضة.

أولاً: الاوقات الصحيحة لممارسة الرياضة

أثبتت دراسة طبية عرضت في أحد الإجتماعات السنوية لجمعية الغدد الصماء الأمريكية، أن المساء هو أفضل الأوقات لممارسة الرياضة.حيث أن ممارسة الرياضة في المساء والليل تزيد مستويات الهرمونات الضرورية لعمليات الأيض والاستقلاب في الجسم, وآثار هذه الرياضة تؤكد أن بعض أوقات اليوم أفضل من غيرها للأداء الرياضي المنتظم, مشيرا الى أن أنماط النوم التي تحددها الساعة الداخلية للجسم لمدة 24 ساعة, قد تلعب دورا مهما في الاستجابة المعقدة للرياضة.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتائج بعد دراسة 40 رجلا سليما, تراوحت أعمارهم بين 20-30 عاما, تم تقسيمهم إلى خمس مجموعات.

المجموعة الأولى: لم تقم بأي نشاط رياضي, ثم طلب منهم الخضوع للراحة مع تلقي محلول الجلوكوز دون أن يقوموا بأي تمرين للمحافظة على مستوى الجلوكوز ثابتا في الدم.

في حين قامت الأربع مجموعات الأخرى بالتمرن القوي على الدرج لمدة ساعة واحدة في الصباح وبعد الظهر وفي وقت المساء والليل, في حين الاوقات الصحيحة لممارسة الرياضة ولاحظ الباحثون بعد قياس مستويات هرمون النمو, والجلوكوز وهرمون التوتر الكورتيزول, وثايروتروبين, الذي ينظم نشاط الغدة الدرقية, وهما يلعبان دورا رئيسا في عمليات أيض الطاقة, إلى جانب تحديد وقت إفراز الميلاتونين للكشف عن النمط اليومي أو الساعة السيركادية للشخص, أن الرياضة الليلية سببت انخفاضا مثيرا في مستويات الجلوكوز, في حين كان تأثيرها أقل في أوقات اليوم الأخرى, وأنتجت زيادات أعلى في هرمون الكورتيزول مما هو أثناء النهار, في أوقات الصباح وما بعد الظهر, كما كانت الزيادات في ثايروتروبين الأعلى أيضا مع الرياضة في أوقات المساء والليل, أما مستوى هرمون النمو الذي يزداد كاستجابة للرياضة, فلم يختلف مع أوقات اليوم الأخرى.

ولكن ومع كل تلك المزايا للرياضة الليلية فيعتقج الباحثون أنها قد تسبب بعض القلق والحرمان من النوم، لذلك تكون في المساء أفضل بكثير منها قبل النوم.

ثانياً:الطرق السليمة للممارسة التمارين

– يجب القيام بعمليات الإحماء قبل البدء في حصة التمرينات وذلك لتهيئة الجسم ولتجنب الإصابات المحتملة.

– كما يجب القيام بتمرينات  التنفس والاسترخاء. لإعادة الجسم لحالة الطبيعية تدريجياً عند نهاية التمرينات.

– يفضل ممارسة التمرينات الرياضية،عند الإستيقاظ صباحاً وعندما تكون المعدة فارغة. حيث يقول جميع المخصون أن الجسم يحرق كميات حرارية كبيرة وقتها.وهو ما يؤدي إلى إستهلاك الدهون.

– يجب أن تزداد فترة ممارسة التمارين تدريجياُ،فكثلا اليوم الأول 3 دقائق،اليوم الثاني 5 دقائق،اليوم الثالث 7 دقائق …وهكذا،حتى نصل ل 20 دقيقة. بسرعة متوسط أو بأوزان أو فرامل متوسطة على حسب نوع التمارين التي تؤديها.

– بعد مرور إسبوعين يمكن أن نصل لفترة 20 – 60 دقيقة .حيث تختلف الفترة من شخص لأخر.

– يجب الإهتمام بالتوازن الغذائي مع الإبتعاد قدر المستطاع عن الدهون والبقوليات والمعجنات.والزيادة قدر المستطاع من الفواكه والخضروات.

– قبل البدء بممارسة الآيروبيك إحرص على الكشف الطبي الشامل،للتأكد من سلامتك وجاهزيتك لهذه النوعية من التمارين.

– لا بد من الإستحمام بالماء الساخن بعد التمرينات،ولكن إحرص على أخذ قسط من الراحة قبل الإستحمام لفترة لا تقل عن 5 دقائق.

– يجب مراقبة نبضات القلب أثناء التمرينات.”بعض أجهزة التمرين الرياضي الحديثة مزود بأجهزة وتقنيات حديثة من أجل ذلك”

– يفضل شرب أحد السوائل الساخة بعد التمرين.

– بعد مرور فترة زمنية لا تقل عن نصف ساعة يمكنك الإفطار لكن إحرص على أن لا تصل لحد الشبع.

– أحرص على إختيار الملابس المناسبة لكل تمرين وذلك يعتمد بشكل أساسي على الغرض من التمرينات.

نصيحة: بالنسبة لمن يريد تخفيف الوزن ينصح بإرتداء ملابس داخلية قطنية ثم بدلة رياضة قطنية كذلك ثم بدلة من البلوستيرين (نايلون) رقيقة، أما بالنسبة لمن يريد المحافظة على تناسق الجسم ورشاقته. نكتفي بلباس رياضي مناسب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*